عن المدرسة

المدارس المصرية السويسرية للغات

ترحب المدارس المصرية السويسرية للغات بزوار موقعها الإلكتروني . 

 EgySwiss School

لماذا المدارس المصرية السويسرية للغات؟

  • سهولة الوصول لموقع المدرسة ووجودها خارج الحيز العمرانى.
  • قربها من مدينة كفر الدوار وكذلك من شرق مدينة الإسكندرية.
  • مجلس إدارة متماسك ومتعاون ولديه المرونه الكاملة على التعامل لتصحيح الأخطاء بشكل مستمر.
  • تعد من أفضل البدائل لولى الأمر من حيث تناسب القيمة مع الخدمة.
  • تحترم منافسيها وتتعاون معهم لخلق بيئة تعليمية هادفة وصحية.
  • تتابع وتقيم كافة السلبيات وتعى أهمية التواصل مع الأسرة.
  • تتابع بشكل علمى أداء الطلاب ونتائجهم لتكشف أى خلل مبكراً.
  • تدرس مادة الأخلاق وأساليب التعامل فى المنزل والمدرسة والشارع.
  • تعتمد على مناهج وطرق تدريس حديثة وتطور مناهجها بشكل متتابع وعلمى.
  • تشجع وتحتضن الطلبة الموهوبين وتدفع الطلبة لحب العمل والإنتاج.
  • تعتمد أسلوب دائم ومتواصل لتدريب العاملين فنياً فضلاً عن مهارات التنمية البشرية وفن التواصل مع البيئة المحيطة.
  • تفسح الطريق لتكوين جيل ثان للقياده من شباب العاملين لتضمن استمرارية النجاح للمدرسة وللقيادات الجديدة سواءا بها او باى مدرسة اخرى انطلاقا من مبدأ صدق النوايا.
  • تحاول دائما ان تطور ادائها وتضيف يوما بعد يوم فى اطار الامكانيات المتاحه.

الهيكل الإداري

 

Organization Chart

 مدرسة " PEGASUSSCHULE "

انطلاقا من رؤية المدرسة – تعليم لأنسان مصرى له تاريخ يعطى ويتواصل مع الآخر ويقبل الجديد- فقد الت ادارة المدارس على نفسها أن تكون هذه الرؤية قيد التطبيق الفعلى من حيث تفعيل مبدأ التواصل مع الآخر فيما يثرى العملية التعليمية داخل مدارسنا ومن هنا جاء التفاعل والتواصل مع أحد المدارس السويسرية وهى مدرسة "PEGASUSSCHULE" لتكون أحد أصدقائنا المميزين لتبادل الخبرات التعليمية والنصائح الفنية مع حرصنا الشديد على حفظ هويتنا المصرية العربية وندعوا زوار الموقع أن يضطلعوا على الموقع الالكترونى لهذه المدرسة التى شرفتنا مديرتها بالزيارة بداية العام الدراسى الحالى بتاريخ 30/9/2018 وهى السيدة/ "KERSTIN SCHUBERT" وكان لهذه الزيارة الكثير من الآثار الايجابية والتى سيتم البناء عليها لزيادة أطر التعاون فى المستقبل القريب باذن الله.

الموقع الكترونى/ www.pegasusschule.ch

كلمة السيد رئيس مجلس إدارة المدرسة

 

mr soliman New

إن الحكمة من خلق الإنسان هى عبادة الله والتقرب إليه بالعمل وإعمار الأرض عن طريق البحث والاطلاع والتعلم والحمد لله أن جعلنا من شعب عريق له حضارة ممتدة فى أعماق التاريخ محب للسلام مترابط البنيان بين أطيافه وقدم للبشرية كل خير وأمدها بالعلماء فى شتى المجالات فمصر أنجبت رواداً فى علم الفلك والفيزياء والجغرافيا والتاريخ والأدب والموسيقى وغيرها الكثير والكثير.

وفى ظل انفتاح العالم على بعضه فكان لزاماً علينا تركيز اهتمامنا على الاطلاع على تجارب الآخرين فى مجال التعليم دون أن نغفل ماضينا العريق لتنشئة جيل يعتز بماضيه ويتربى على أخلاق الأجداد ولكنه مضطلع على اللغات العالمية ويستخدم التكنولوجيا الحديثة ويعرف كيف يتواصل مع الآخر وكيف يتعامل فى المدرسة والمنزل والشارع ومن هنا جاءت فكرة إنشاء المدارس المصرية السويسرية للغات إيماناً منّا بأن أطفال اليوم هم رجال وسيدات الغد هم بناة المستقبل نحاول وسنحاول أن نضع التجويد هدفنا تجويد الإدارة والتعليم والأخلاق والانتماء لمصرنا الحبيبة ونتعاون فى سبيل ذلك مع شركائنا فى النجاح السادة أولياء الأمور وكل ذلك تحت مظلة الثقة واليقين بالله عز وجل.

قد حرصنا على توفير هيئة تدريس على مستوى عال من الخبرة تحت إشراف إدارة واعية مضطلعة على نظم التقييم الفعال لضمان جودة تعليمية ولم نغفل تحديث الفصول وإمدادها بالوسائل التعليمية اللازمة وحرصنا على تأمين بيئة التعليم من خلال نظام مراقبة فعال وتوفير رعايه صحية وفعلنا تدريس مادة الأخلاق لتكتمل بها منظومة التربية والتعليم بمدرستنا. أشكر وأرحب بكل من أنضم للمصرية السويسرية للغات من أبنائنا وبناتنا الطلبة وكذلك أولياء الأمور لاختيارهم مدرستنا وختاماً شكرى لزملائى العاملين بالمدرسة،،،

وفقنا الله لنكون أحد الأدوات الفعالة لرفعة مصرنا الحبيبة.

 

سليمان هدهود
رئيس مجلس الادارة